أسطورة الحياة

 

يقال بأن الله خلق الحمار وقال له:
ستكون حمارا، وستعمل من طلوع الشمس حتى غروبها، وستحمل على ظهرك كل ما يضعون وستعيش 30 سنة.
ولكن الحمار أجاب : يا خالقي ، سأكون كل ما تريده مني بأن أكون ولكن 30 عاما كثيرون ، أليس الأفضل أن أعيش 10 أعوام ؟؟؟

 وهكذا خلق الله الحمار.

 


وبعده خلق الله الكلب وقال له
ستكون كلبا ، وستحرس بيوت الناس، وستأكل ما يعطونك إياه وستعيش 25 سنة

والكلب أجاب: يا خالقي ، سأكون كل ما تريد مني بأن أكون ولكن 25 سنة كثيرون ، أليس الأفضل أن أعيش 10 أعوام ؟؟؟
وهكذا خلق الله الكلب

 


وبعده خلق الله القرد وقال له ستكون القرد، وستقفز من شجرة
الى شجرة ، وستقوم بأعمال مضحكة لتسلي الآخرين . وستعيش 15 سنة
والقرد أجاب : يا خالقي ، سأكون كل ما تريد مني بأن اكون ولكن 15 سنة كثيرون ، اليس الأفضل 5 سنوات؟؟
وهكذا خلق الله القرد.


وأخيرا خلق الله الإنسان وقال له: ستكون اذكى الخلائق فوق سطح الأرض، وستسيطر عليها جميعا وستعيش 30 سنة.


والإنسان أجاب
:
يا خالقي : سأكون كل ما تريد مني بأن أكون ولكن 30 سنة قليلون جدا ، لماذا لا تعطيني أيضا ال20 سنة التي لم يردها الحمار، وال15 التي رفضها الكلب وال10 سنوات التي لم يرضَ بها القرد؟؟

وهكذا خلق الله الإنسان.

 

  نرى الانسان ، يعيش 30 سنة كانسان.

وبعدها يتزوج ويعيش 20 سنة كالحمار، لذلك يعمل من طلوع الشمس وحتى غروبها، حاملا فوق ظهره مسؤولية العائلة بكاملها مع كل ثقله .

وبعدها يأتي التقاعد ويعيش 15 سنة كالكلب ، يحرس البيت كل النهار، ويأكل ما يخطر على بال الآخرين إعطائه له.

وينتهي المطاف بهِِ عائشا آخر عشر سنوات من حياته كالقرد ، وقائما بأفعال مضحكة ليتسلى  بها الأحفاد قافزاً بين بيوت أولاده من بيت إلى آخر...

 

هذه هي أسطورة الحياة